فرقة الاخوة البحرينية

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 دموع قبل أذان المغرب!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
7mood
Admin
avatar

المساهمات : 244
تاريخ التسجيل : 23/04/2008

مُساهمةموضوع: دموع قبل أذان المغرب!   الجمعة مايو 02, 2008 1:33 am

دموع قبل أذان المغرب!
إبتسم خالد وهو يقلّب أوراق أجندته عندما وصل الى ورقة
اليوم والتي تقول إنه اليوم العاشر من شعبان
وقال في صوت خافت :
إذاًً قد إقترب رمضان..
ولم يبق بيني وبينه إلا عشرون يوماً أو أقل
ثم تناول قلمه وكتب على تلك الصفحة:
ها قد إقتربت يا صديقي رمضان !
يا أحب الشهور الى نفسي
إنك أكثر من مجرد شهر
إنك تجعلني شخصأً آخر
إنني أنتصر فيك على كل مظاهر ضعفي
وكل شهواتي إبتداءا ًمن هذه السيجارة اللعينة!
وانتهاءاً بالكسل الذي يحرمني من كثير من أبواب الطاعات والخيرات .
لست أدري كيف يدبّ في كياني كل ذلك النشاط الغريب الذي يجعلني أحافظ على جميع العبادات
و الأذكار والأدعية بشكل رائع !
على كل حال آمل أن لا تتأخر !
فأنا في إنتظارك يا صديقي !
ومرت عشرة أيام
وفي العشرين من شعبان كتب خالد على أجندته التي تحوّلت الى دفتر مذكرات أو ذكريات ! :
لم أعد أحتمل الإنتظار ,
سوف أبدأ بالتحضير لرمضان منذ اليوم
سأبدأ بالتخفيف من السجائر
وسأحاول أن أغض البصر !
وسأصلّي ولو فرضين في المسجد على الأقل ,
وسأقرأ ما تيسر من القرآن يومياً .
حاول خالد أن يلتزم بما كتب
فنجح أحياناً وتعثر أحياناً أخرى
لكن قلبه كان يرقص فرحاً إنتظاراً لأول أيام رمضان .
حيث كتب عصر ذلك اليوم:
أهلاً وسهلاً بك يا صديقي رمضان!
أنا اليوم في أحسن أحوالي
استيقظت للسحور باكرا
وصليت ما تيسرلي من قيام الليل
ودعوت الله أن يوفقني للصيام والقيام وتلاوة القرآن
ثم تسحّرت مع أهلي
وتوجهت لصلاة الفجر في المسجد
.. ثم قرأت الجزأين الأوّلين من كتاب الله
سأتحدى كل فاتنة تمر أمامي بغض البصر!
بنفس السهولة التي أتحدى فيها الدخان والطعام والشراب
وأجتاز كل المشاكل التي تواجهني بهدوء وحكمة
وسأكون رائعاً في تعاملي مع كل من أصادفهم !
وفي الخامس عشر من رمضان
كان خالد يشعر بالسعادة والفخر وهو يكتب مذكراته ليقول :
هل أنا حقاً خالد !!
هل أنا نفس الشخص الذي كان ضعيفاً قبل شهر ؟!
كنت لا أصبر عن السيجارة ساعة واحدة !
كنت أثور عند كل مشكلة تافهة !
كنت أؤخر الصلاة الى نهاية وقتها !
كنت أسهر على التلفاز حتى وقت متأخر أقلّب المحطات
بحثاً عن الأغاني السخيفة!
والأفلام الفارغة !
أين ذهب ذلك الشخص وكيف أستطعت أن أتغير بهذه السهولة !
أنا الآن سيد نفسي الأمارة بالسوء !
أملكها ولا تملكني!
ليتني أكون على هذا الحال سائر عمري
أشكرك يا الهي شكرا ًكثيراً على أن رزقتني هذا الشهر الكريم حقاً
وأسألك أن تجعلني من عتقائك فيه من النار
أما في اليوم التاسع والعشرين من رمضان
وقبيل المغرب بقليل
فقد كان خالد حزيناً كمن يودّع عزيزاً يوشك على الرحيل!
وكتب بيد مرتجفة:
لم يبق من رمضان إلا يوم واحد
أو ربما ساعة واحدة !
إنني أشعر بالحزن الشديد كما في كل عام في مثل هذه اللحظات
إنني أودّعك يا رمضان والدموع تملأ عيوني
فأنا أخشى أن أعود ضعيفاً كما في كل مرة
أخشى أن اعود الى المعاصي من جديد
لكنني أعدك يا إلهي وإله رمضان
بشيء واحد على الأقل!
أنني سوف أترك التدخين نهائياً بعد رمضان
وسأحاول بكل ما أوتيت من قوة
أن أحافظ على كل ما أكتسبته من إرادة عظيمة في هذا الشهر العظيم
فساعدني يا إلهي
وأرجوك أن تكون لي معيناً على الثبات
يا رب العالمين
وضع خالد القلم وأجهش في البكاء والدعاء :
ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا
واستمّر في ذلك
حتى ارتفع صوت المؤذن لصلاة المغرب الأخيرة
من ذلك الشهر الكريم !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://brothers-band-bh.yoo7.com
 
دموع قبل أذان المغرب!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فرقة الاخوة البحرينية :: المنتديات العامة :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: